مناشط تنموية وإعمارية وخدمية للوكالة الإسلامية بغرب دارفور

أوضح السيد هارون آدم أحمد مدير الوكالة الإسلامية للإغاثة – إسراء بغرب دارفور أن الوكالة قامت خلال العام المنصرم بمناشط خدمية تصب في الإعمار وتنمية قدرات الأفراد والجماعات وإصلاح المرافق ومدها بالخدمات وذلك بالتعاون مع اليوناميد منها قيام الوكالة بصيانة مستشفى هبيلا وتزويده بوحدة الطاقة الشمسية ودعمه بالمعدات كالسرائر والملايات.

وأضاف السيد هارون أن الوكالة نفذت بمحلية الجنينة خمس خرانات مياه وتوصيل شبكتها لثلاث مدارس ثانوية داخل مدينة الجنينة وأثنين منها في سجن أردمتا التابعة لمحلية الجنينة كما قامت بمد قسم شرطة أردمتا بالكهرباء.

وقال السيد هارون أن الوكالة قد شيدت مركزاً للتنمية الإجتماعية بمنطقة تندلتي التابعة لمحلية الحنينة كما تم بها إنشاء عنبر للنساء بمستشفى المنطقة وتشييد مركزشرطة  متكامل ، وتاهيل ثلاث غرف وفى ذات المنطقة فقد تم تنفيذ مشروعات تنمية الدخل لعدد 100 شخص شملت مزرعة ملحق معها بئر ووابور، محطة كهرباء ، نادي مشاهدة ، مجمع خدمي ،و كافتريا.

وأضاف السيد هارون في تصريحه بأن الوكالة قامت أيضاً بصيانة ثلاث مضخات مياه اثنين منها في أردمتا وواحدة في كرندنق و صيانة مركز شرطة نوروا وتزويده بوحدة طاقة وكراسي. وفي مجال التعليم قد تم إنشاء روضة أطفال ملحقة بمدرسة الحميراء من فصلين وبرندا وتزويدها بالمعدات للمعلمين والتلاميذ.

وقال السيد هارون أنه تم تسليم عدد 52 مستفيد مشروعات عبارة عن قرض حسن وذلك  بتمويل من الهيئة الخيرية الاسلامية العالمية – مكتب السودان اشتملت على معينات في مجال التجارة ومعدات صناعة الاغذية وحفظها.

ومن جهة أخرى قال السيد هارون سأن الوكالة قامت بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) ومفوضية نزع السلاح والتسريج وإعادة الدمج DDR  قامت بدمج مئاتى فرد من مسرحي الحركات المسلحة بالولاية وتم تدريهم وتسليمهم مشاريع الحزم الاقتصادية

Comments

comments