تنفيذ مشروع العزازة

وجد التنفيذ الأمثل والنجاح الكبير لمشروع الأمن والاستقرار الاجتماعي الذي نفذته الوكالة الإسلامية للإغاثة – إسراء بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للتنمية  UNDP ومفوضية التسريح وإعادة الدمج DDR بدعم الحكومة اليابانية بولاية النيل الأزرق وجد استحساناً كبيرة وإشادة بالغة من سفراء الدول وممثلي المنظمات المانحة لمشروع التسريح بالنيل الأزرق ومن المسئولين بالولاية.

2016612

جاء ذلك خلال المعرض الذي أقامته الوكالة الإسلامية بمدينة الدمازين ومنطقة العزازة في اطار احتفالات نظمتها مفوضية التسريح والدمج بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للتنمية على شرف زيارة السفراء والدبلوماسيين المقيمين بالسودان والذين يمثلون الدول والمنظمات المانحة لعرض نجاحات مشروعات نفذتها بالولاية .

هذا وقد أوضح السيد عمر أحمد الشيخ مدير إدارة المشروعات بالوكالة الإسلامية للإغاثة إسراء والذي خاطب الاحتفال نيابة عن الوكالة الإسلامية أن مشروع استقرار المجتمع وأمن المجتمع اشتمل على شقين :

أولها العمل الزراعي حيث تم تدريب 160 شخص منهم 107 رجال و53 من النساء في عمليات الزراعة ، كما تم توريد تراكتور وحاصدة ومحراث (24 صاجة) مع الوقود وتدريب السائقين وتوفير بذور محسنة وايجار قطعة ارض 500 فدان لتزرع في الموسم ، وقد تلقى المستهدفين تدريبات على الإرشاد الزراعي ، بالتنسيق مع وزارة الزراعة الولائية للقيام بعملية المتابعة.

ثانيها : تصنيع منتجات الألبان حيث تم تدريب 55 شخص منهم ( 43 إمرأة ) و(12 رجل) على استخلاص منتجات الالبان كالجبن والزبادي وتم تمليكهم 2 ثلاجة و 2 ديبفريزر بالإضافة لمعمل جبنه واواني ومعدات وتم إيجار دكان في سوق الدمازين لعرض تلك المنتجات كما تم تمليك الجمعية 2 عربة نقل صغيرة ( مواتر).

وقال السيد عمر الشيخ انه قد تم تدريب مدربين من قادة المجتمع لنشر ثقافة السلام والتحذير من مخاطر الايدز وثقافة الصحة العامة ، وان الذين زوارو المعرض قد وقفوا بأنفسهم على المنتجات والمواد المقدمة للمستهدفين والتقوا بالمستهدفين وتلمسوا الجدوى من المشروع من افاداتهم. مباشرة.

Comments

comments